حول المؤتمر

حول المؤتمر

إن كلية القانون بمدينة الخمس - جامعة المرقب - ليبيا تعتزم إقامة مؤتمرها الدولي الأول حول: "دور التشّريع والقضاء في تطبيق أحكام الشريعة الإسلامية، الواقع والتّطلّعات"، إسهاماً منها في خدمة المجتمع وذلك بإتاحة الفرصة للفقهاء والأساتذة في مجالي الفقه الإسلامي والفقه القانوني لتقديم بحوثهم وتبادل خبراتهم وآرائهم حول هذا الموضوع.

آجال ومواعيد مهمة

1 – موعد انعقاد المؤتمر سيكون - بإذن الله تعالى - يومي:
الاثنين والثلاثاء الموافق لـ 24 – 25 / 5/ 2021م.

2 – آخر أجل لقبول الملخّصات يوم الأحد الموافق لـ 7/ 2/ 2021م.

3 – آخر أجل للرّدّ على الملخّصات يوم الأحد الموافق لـ 14/ 2/ 2021م.

4 – آخر أجل لقبول الأوراق العلمية كاملةً يوم الخميس الموافق لـ 1/ 4/ 2021م.

5 – آخر أجلٍ للرّدّ على البحوث يوم الخميس الموافق لـ 29/ 4/ 2021م.

6 – تتحمّل الجامعة نفقات الإقامة والتنقل فقط، ولا تتحمل رسوم تذاكر السّفر.

مقدمة عن المؤتمر

المؤتمر الدولي لكلية القانون بجامعة المرقب

الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم على محمد النبي الكريم، وبعد: فإن الله قد خلق الكون وجعل الإنسان فيه خليفةً ليعمره، ولمّا كانت خصال الشّرّ تهيمن على نفس هذا الإنسان وتدفعه إلى ارتكاب كل أشكال الاعتداء والحيدة عن السلوك القويم؛ حتى يستأثر بكل ما هُيّئ على الأرض من خيراتٍ، ناسب ذلك أن يرسل الشّارع الحكيم والمدبّر العليم الشّرائع السّماوية لتضبط سلوك البشر وتحدّد علاقتهم بربّهم وعلاقتهم ببعضهم، وكان آخر هذه الرّسالات رسالة الإسلام؛ لتكون الشّريعة الأبدية التي ارتضاها المولى -عزّ وجلّ- لتربّي النّفس وتقوّم السّلوك؛ حتى ينعم الجميع بالأمن والسّلام.

وكان ممّا تضمّنته هذه الشّريعة الغرّاء من أحكامٍ تلك التي تنظّم أحوال الإنسان الشّخصية من أهليّةٍ وزواجٍ وطلاقٍ وتصرّفاتٍ في مجال البيع والشّراء والوصية وغير ذلك، ومنها أيضاً تلك التي تمنع اعتداءه على غيره من بني جنسه بل وبكلّ ما خلق الله على وجه الأرض، وهي المتمثّلة بالدّرجة الأولى في أحكام الحدود والقصاص.

وبالنّظر إلى كلّ ذلك وبالنّظر أيضاً إلى ما يشهده العالم اليوم من اضطراباتٍ في العلاقات الأسرية وكثرة وتنوّع أنواع الاعتداء المعهود والمُستحدث، فهو في أمسّ الحاجة إلى تطبيق أحكام هذه الشّريعة التي أُنزلت من لدن حكيمٍ خبيرٍ. وإذ تتّخذ الكثير من الدول الإسلامية - ومن بينها ليبيا - خطواتٍ جادّةٍ نحو تطبيق أحكام هذه الشّريعة الغرّاء في مجال الأحوال الشّخصية ومجال التّعامل التّجاري ومجال مكافحة الجرائم الخطيرة، كالقتل والسرقة والحرابة والزّنا، فإنّ من واجب فقهاء الشريعة وأساتذة القانون أن يسهموا بفكرهم في إثراء النّقاش وتحليل النصوص وتقييمها؛ بغية تلمّس مواطن الخلل في المنظومات التشريعية التي تستهدف تطبيق أحكام الشريعة وتعين القائمين على إصدار وتطبيق وإنفاذ القانون على التّطبيق السّليم لتلك الأحكام.

الأهداف والمحاور وشروط المشاركة

المؤتمر الدولي لكلية القانون بجامعة المرقب

أولاً – إبراز دور الشّريعة الإسلامية الرّائد في خدمة المجتمع بضبط السّلوك وتنظيم العلاقات.
ثانياً – تقييم المنظومات التّشريعية في ليبيا والدول العربية؛ بغية إيجاد آليةٍ أفضل لتطبيق أحكام الشريعة الإسلامية.
ثالثاً - تقييم دور القضاء في التّطبيق الأمثل للنصوص القانونية ذات العلاقة بأحكام الشريعة الإسلامية.
أولاً- الصياغة الدستورية لآلية اعتبار الشريعة الإسلامية مصدراً للقاعدة القانونية (الخيارات والانعكاسات على تطبيق أحكام الشريعة).
ثانياً- التشريعات المستمدة من أحكام الشريعة الإسلامية في الميزان (دلالات النصوص وإشكاليات الصياغة والإحالة فيما يتعلّق بالمسكوت عنه):
• تشريعات الحدود والقصاص وتجريم بعض الظّواهر التي حرّمها القرآن الكريم.
• قانون الزواج والطلاق وقانون الوصية الواجبة.
ثالثاً - قضايا وإشكالات القانون العام ذات العلاقة بالشريعة الإسلامية.
رابعاً - دور القضاء في التطبيق الأمثل للتشريعات المستمدة من أحكام الشريعة الإسلامية (تفسير الغموض وسدّ النقص والتعامل مع نصوص الإحالة).
خامساً - الوقائع المعاصرة والمعالجة القانونية المستمدة من أحكام الشريعة الإسلامية.
سادساً - تجارب الدول العربية في تطبيق أحكام الشريعة الإسلامية فيما يتعلق بالحدود والقصاص وقوانين الأحوال الشخصية وما اُستجدّ من وقائع.
أولاً – ألاّ يكون البحث منشوراً أو مقدّماً للنّشر في أيّة مجلّةٍ أو جهةٍ أخرى، وألاّ يكون جزءاً من رسالة ماجستير أو أُطروحة دكتوراه أو جزءاً من كتابٍ.
ثانياً – أن يلتزم الباحث بالأصول العلمية للكتابة، وأن يُرفق مع ورقته العلمية ملخّصين، أحدهما باللغة العربية والآخر بإحدى اللّغتين: الإنجليزية أو الفرنسية.
ثالثاً– يجب ألاّ تزيد عدد ورقات البحث على 25 صفحةٍ وألاّ تقلّ عن 15 صفحةٍ.
رابعاً – يكون حجم الخط للمتن 14، نوع (Traditional Arabic)، وتُكتب الهوامش أسفل كلّ صفحةٍ بالنّوع ذاته وبحجم خط 12.
خامساً – تُكتب آيات القرآن الكريم مُشكّلةً ومنقولةً عن المصحف الإلكتروني برواية قالون عن نافعٍ المدني، وبين أقواسٍ مُزهّرة ﴿...﴾.
سادساً – يُشار إلى أسماء سور القرآن وأرقام الآيات بالمتن بين قوسين مربّعين [...]، وعقب إيراد الآية مباشرةً وليس بالهامش.

مكان إنعقاد المؤتمر

مع صور ومشاهد من مدينة الخمس

مدينة الخمس مهد الحضارات وجوهرة البحر

تقع مدينة الخمس شرق مدينة طرابلس بحوالي 120 كم بليبيا. ومدينة الخمس هي المركز الإداري لمحافظة الخمس. وتقع مدينة الخمس في وسط المحافظة وتحيط بها عدة ضواحي من أشهرها المناطق الزراعية (الساحل-سوق الخميس -كعام- سيلين-الجحاوات...الخ)وتقع لبدة الكبرى في الناحية الشرقية لوسط المدينة' هناك عدة تفسيرات لأصل التسمية منها لأنها خامس ولاية في ليبيا وكذلك لأنها كانت تعطي خمس الخراج أثناء عهد الدولة العثمانية.

تواصلو معنا

التّواصل مع اللجنة العلمية للمؤتمر

العنوان

كلية القانون - جامعة المرقب - الخمس ليبيا

أرقام الهواتف

+218 91 958 5615

+218 91 633 8886

البريد الإلكتروني

jil_conf@elmergib.edu.ly